الوسم: تناول الطعام

الأكل العاطفي.. إليك كيفية التعامل مع الأزمة

عندما تجد نفسك في الطريق إلى الثلاجة لأنك سعيد أو حزين أو مُكتئب أو لأي سبب غير الشعور بالجوع، فأنت تُعاني من حالة تُعرف بـ"الأكل العاطفي" التي يكون فيها الطعام بمثابة مُهدئ يُخفف من التوتر ويٌلهي عن الأفكار المزعجة. وللأسف، مأساة "الأكل العاطفي" تتداخل سلبياً في خيارات الغذاء حيث يغفل الفرد عن الاستماع لإشارات الجوع والامتلاء الطبيعية لجسمه، لذا يفُرط في تناول الطعام الذي عادةً ما يكون غير صحي، ويُكسبه بعض الكيلوغرامات الإضافية ما يُمكن

دليلك للحد من الإفراط في تناول الطعام

تهتم الفتيات بشكل أجسادهن وتراعي عدم زيادة وزنهن أكثر من الرجل بكثير، ومن من أجل الحصول على حصصتك الغذائية المطلوبة يوميا دون الزيادة التي تؤدي إلى السمنة. وتنصح مؤسسة التغذية البريطانية بتناول 2000 سعرة حرارية في اليوم لوزن صحي للمرأة. ووفقا لشكة CNN تقترح المؤسسة أحجام الحصص التالية يوميا: من 3 إلى 4 حصص من الكربوهيدرات النشوية. مثل المعكرونة. من 2 إلى 3 حصص من الأطعمة البروتينية. مثل الدجاج المشوي. من حصتان إلى 3 حصص من منتجات الألبان

أسباب مدهشة لفقدان الشهية.. كيف تتجنبها؟

يظن الكثيرون أن فقدان الشهية ينتج عن حالة نفسية بحته، ولكن اتضح أن حالات اضطرابات الأكل المدمرة لا ترتبط بالحالة النفسية للأشخاص فحسب، ولكنها مدفوعة أيضا بمشكلات في التمثيل الغذائي. بحسب صحيفة "جارديان" البريطانية، وصل الباحثون إلى ذلك الاكتشاف بعد مقارنة الحمض النووي لما يقرب من 17.000 شخص يعانون من فقدان الشهية وأكثر من 55.000 شخص بصحة جيدة. وأرسلت عينات الحمض النووي لمن يعانون من فقدان الشهية من خلال المبادرة الوراثية لفقدان الشهية العصبي

كورونا بالأرقام أولاً بأول

الإصابات:

-

الوفيات:

-

المتعافون:

-

شاهد اليوم على عيش الآن!

  • 11:00 شاهدوا لحظات بسمة الممتعة في الأسواق التونسية
  • 12:30 تعرّفوا على أبرز تجارب مغربية في باريس
  • 20:00 تعرفوا على أهم مشاكل الشباب وحلولها
  • 23:00 اكتشفوا ضيف جديد ولحظات مثيرة مع تمام

الأكثر قراءة

أحدث التغریدات

آخر الأخبار

×

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.

اشترك باستخدام فيسبوك